site stats
في تصنيف مواد دراسية بواسطة

من قام الى الركعة الثالثة ونسي التشهد الأول ، إن الصلاة عمود الدين ، وهي أساس الإسلام فمن صلحت صلاته صلحت جميع عباداته و من فسدت صلاته فسدت سائر عباداته ، وهي الركن الثاني من أركان الإسلام وتأتي مباشرة بعد الشهادتين ، وهي أول ما نسأل عنه بيوم القيامة ، ولأهميتها العظمى علينا كمسلمين أدائها بأوقاتها وبأفضل صورة ، وأن نحافظ على أركانها وواجباتنا ، وسنجيبكم بالأسفل ، 

من قام الى الركعة الثالثة ونسي التشهد الأول ، 

إن الكمال لله وحده ، لذلك قد يسهو بعض المصلين في صلاتهم بأحد الأمور ، فمثلا هناك من يقوم للركعة الثالثة ولم يجلس للتشهد أو كما يقال له الأوسط ، ثم لم يلبث أن يتذكر ذلك بعد وقوفه وابتداؤه بالقراءة ، فلا يرتبك أو يظن أن صلاته فسدت  لأننا سنأتيكم الحل بالإجابة .

حل السؤال : من قام الى الركعة الثالثة ونسي التشهد الأول ، 

من قام إلى الركعة الثالثة ولم يجلس للتشهد الأول أو ما يُسمى بالأوسط، وذكر ذلك بعد قيامه وابتداء القراءة، فإنّه عليه مواصلة صلاته حتى يتمّها، ثم يسجد قبل السّلام سجدتين للسهو.

1 إجابة واحدة

0 تصويتات
بواسطة
 
أفضل إجابة

من قام الى الركعة الثالثة ونسي التشهد الأول ، 

من قام إلى الركعة الثالثة ولم يجلس للتشهد الأول أو ما يُسمى بالأوسط، وذكر ذلك بعد قيامه وابتداء القراءة، فإنّه عليه مواصلة صلاته حتى يتمّها، ثم يسجد قبل السّلام سجدتين للسهو.

مرحبًا بك إلى معلومة، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.

اسئلة متعلقة

...